جاري التحميل

اتحاد عمال المغرب العربي يؤكد دعمه الثابت لحقوق شعبنا المشروعة

abu karem     31 يناير,2017         لا تعليق

 

تونس / أكد الامين العام للاتحاد النقابي لعمال المغرب العربي عبد السلام جراد، دعم الاتحاد للخطوات السياسية للقيادة الفلسطينية، وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، ليكون 2017 عاما خاليا من الاحتلال، والقدس عاصمة ابدية لدولة فلسطين.

وشدد جراد لدى استقباله، مستشار رئيس ديوان الرئاسة الفلسطينية جمال جواريش، في مقر الاتحاد، على المواقف الثابتة للنقابيين في مختلف اقطار المغرب العربي في دعم الحقوق الثابتة والمشروعة للشعب الفلسطيني.

وأعرب عن استعداد الاتحاد النقابي في دول المغرب العربي للمضي قدما في طريق اسناد الشعب الفلسطيني في سبيل تحقيق حريته.

واشار ان الاتحاد بصدد وضع برنامج متكامل من المبادرات على المستويين المغاربي والافريقي، بما من شأنه أن يمثل عامل دعم واسناد للخطوات السياسية والدبلوماسية التي تتخذها القيادة الفلسطينية ليكون 2017 عام إنهاء الاحتلال.

من جهته، اشاد المستشار جواريش، بالمواقف المتقدمة للأشقاء في تونس والمغرب العربي الداعمة للقضية الفلسطينية وحقوق شعبنا بالحرية والاستقلال.

وأكد ضرورة واهمية الحراك العربي الشعبي والنقابي، ودور المجتمع المدني الداعم والمساند للخطوات السياسية التي قررتها القيادة الفلسطينية، ليكون 2017 خاليا من الاحتلال والقدس عاصمة ابدية للشعب الفلسطيني.

وثمن دور اتحاد نقابات عمال المغرب العربي الداعم للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وعلى استعداد الاتحاد بالشروع بالعمل والاتصال، من اجل وضع خطة متكاملة لإسناد الدبلوماسية الفلسطينية في معركتها عام 2017

 

أخبار متعلقة

رأيك