جاري التحميل

البطش: إجراءات قاسية ضد مروجي الشائعات ونكافح المخدرات بآلية جديدة

abu karem     29 أبريل,2017         لا تعليق

 

 

أكد قائد الشرطة بغزة اللواء تيسير البطش، أن الشرطة ستتخذ إجراءات قاسية ضد من يثبت تورطه بالشائعات ، مشيرا إلى أنهم لن يسمحوا لأحد أن يستهدف القطاع عبر الأخبار الكاذبة.

وقال البطش خلال حديث مع قناة الأقصى الفضائية: ” بعد عام 2007 قامت الشرطة بتأسيس جهاز متكامل حافظ  على الأمن وفرض الانضباط ولم يحدث أي حالة فوضى، منوها إلى أن أجهزة الشرطة تحسن أداؤها خلال السنوات الماضية وأصحبت مؤهلة لخدمة الناس”.

وأضاف أن الشرطة لديها خطط عمل للتعامل مع كافة الحالات الأمنية في حال شن الاحتلال عدوان على غزة، مبينا بأن هنالك فرق كبير بين الوضع الأمني قبل 2007 وبعده، والشرطة لم ولن نترك غزة للفوضى وتتحمل مسؤولياتها في خدمة أبناء شعبها.

وأشار البطش إلىأن وزير الداخلية رامي الحمد الله لم يتواصل مع الشرطة الفلسطينية في غزة بصفته وزيرا في حكومة الوفاق، موضحا بأن الحمد الله وحكومته دخل غزة تحت حماية الأجهزة الأمنية ثم يتجاهلها ويطالب بحلها.

وطالب البطش شركة جوال في غزة بالوقوف عند مسؤولياتها الوطنية والأخلاقية في تقديم المساعدة بكشف أي جريمة أمنية في غزة.

ولفت إلى أن غلاء مخدرات الترامادول يدل على قلتها ومكافحتها المستمرة ، وجهاز المكافحة يعمل بآلية جديدة في الوصول لكبار التجار في غزة.

وختم البطش حديثه بأن الشرطة وضعت خطط تخدم المرحلة لتعزيز العلاقة مع شعبنا وسيلامس المواطن ذلك في الشارع.

أخبار متعلقة

رأيك