جاري التحميل

السعودية تهاجم تقرير الأمم المتحدة عن اليمن

المؤسسة الفلسطينية للإعلام     06 أكتوبر,2017         لا تعليق

هاجمت السعودية، الجمعة، تقرير الأمم المتحدة الذي انتقد التحالف العربي بقيادتها وجهوده في اليمن، وأدرجها على القائمة السوداء للمنظمة الدولية.

ووصفت السعودية على لسان مندوبها لدى الأمم المتحدة التقرير بأنه “مضلل وغير دقيق”.

وقالت المملكة إن “المعلومات والأرقام التي وردت في تقرير للأمم المتحدة يحمل التحالف العسكري الذي تقوده المملكة مسؤولية مقتل وإصابة 683 طفلا في اليمن”، مشيرة إلى أن هذا الأمر “غير دقيق ومضلل”.

وقال عبد الله المعلمي مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة في بيان صدر في الأمم المتحدة، إن بلاده تتوخى أقصى درجات الحيطة والحذر، لتجنب إيذاء المدنيين.

يشار إلى أن الأمم المتحدة، أدرجت التحالف العربي الذي تقوده السعودية في قائمة سوداء، وفق تقرير نشرته المنظمة الدولية، الخميس.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا تدخل في اليمن عام 2015 لدعم حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بعد سيطرة الحوثيين المدعومين من إيران على زمام السلطة في صنعاء، حيث أجبروه على الفرار.

وعزا التقرير سبب إدراج التحالف العربي “تحالف إعادة الشرعية في اليمن” على اللائحة السوداء، إلى مقتل وإصابة 683 طفلا في اليمن، وشن هجمات على عشرات المدارس والمستشفيات خلال عام 2016، غير أن التقرير أشار إلى أن التحالف اتخذ تدابير للحد من عواقب تدخله العسكري على الأطفال.

وسلّم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، مساء الخميس، تقريره السنوي حول الدول “المنتهكة لحقوق الأطفال”، الذي تضمن اسم التحالف العربي، وطرفي الصراع باليمن.

وأدرجت في القائمة السوداء، الملحقة بتقرير سنوي من الأمم المتحدة عن الأطفال في الصراعات المسلحة، أيضا جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) وقوات الحكومة اليمنية، ومسلحين موالين للحكومة، وتنظيم “القاعدة في جزيرة العرب”، بسبب انتهاكات بحق الأطفال في 2016 كما فعلت في تقرير صدر العام الماضي.

أخبار متعلقة

رأيك