جاري التحميل

المجلس المركزي يعقد دورته الـ29 اليوم وسط مقاطعة الفصائل الرئيسية

abu karem     15 أغسطس,2018         لا تعليق

يفتح المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية مساء اليوم الأربعاء أعمال دورته التاسعة والعشرين في رام الله، وسط مقاطعة عدد من الفصائل الرئيسية أبرزها حركتي حماس والجهاد الإسلامي والجبهتيْن.

وسيلقي رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خطابًا وُصف بـ”المهم” في مستهل اجتماعات المركزي، التي أُطلق عليها عنوان دورة “الشهيدة رزان النجار، والانتقال من السلطة إلى الدولة”.

وكانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أعلنت أمس الثلاثاء مقاطعتها لاجتماعات المجلس المركزي، بسبب ما وصفته “تسارع وتيرة التدهور في أوضاع النظام السياسي الفلسطيني وتحول السلطة الفلسطينية من نظام رئاسي برلماني مختلط إلى نظام رئاسي سلطوي محض يحكم بالمراسيم”.

كما أعلنت حركة المبادرة الوطنية أمس مقاطعتها لاجتماعات المجلس المركزي لعدم تنفيذ القرارات السابقة التي أصدرها المجلس الوطني والمركزي، بالإضافة لعدم التشاور مع فصائل المنظمة قبل التحضير لهذه الدورة.

وبذلك تنضم الجبهة الديمقراطية والمبادرة الوطنية إلى كل من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وحركتي حماس والجهاد في مقاطعة اجتماعات المجلس المركزي.

وتعتبر كل من الجبهة الشعبية والديمقراطية أكبر فصيلين في منظمة التحرير الفلسطينية بعد حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وفي ذات الإطار، أعلنت شخصيات مستقلة في الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات عدم مشاركتها في اجتماعات المجلس المركزي التي ستعقد في رام الله الأربعاء مرجعة السبب في ذلك إلى عدم التزام رئاسة المجلس بالحد الأدنى من تنفيذ ما تم إقراره في اجتماعات عام 2015، وعدم متابعتها لجهود إنجاح المصالحة الفلسطينية.

أخبار متعلقة

رأيك