جاري التحميل

خشية التصعيد..مسؤولون أمنيون يعارضون قرار ليبرمان وقف الوقود لغزة

abu karem     14 أكتوبر,2018         لا تعليق

عارض مسؤولون رفيعو المستوى في المستوى الأمني الإسرائيلي قرار وزير الحرب أفيغدور ليبرمان، بوقف كافة إمدادات الوقود والغاز إلى قطاع غزة، بحجة المظاهرات السلمية المتواصلة عند الحدود الشرقة لقطاع غزة.

ويرى المسئولون الإسرائيليون وفق ما ذكرته صحيفة “هآرتس” العبرية، أنه ينبغي التمييز بين الوقود الذي تزوّده “إسرائيل”، بادّعاء منع انهيار الوضع الإنساني في القطاع، وبين الوقود الذي تموّل دولة قطر تزويده للقطاع.

ونقلت الصحيفة عن المصادر ذاتها أن مداولات جرت في جهاز الأمن الإسرائيلي، في نهاية الأسبوع الماضي، أجمع المشاركون خلالها على أن وضع “إسرائيل” شروطًا تتعلق بالبالونات الحارقة والإطارات المطاطية المشتعلة مبالغ فيها وقد تضطر ليبرمان إلى التراجع عن تصريحاته.

وشدّدوا بالقول “لا يمكن وقف تزويد الوقود والغاز لعدة أيام من دون التسبب بتصعيد”.

وبحسب الصحيفة، فإن المسؤولين في جهاز الأمن الإسرائيلي دعوا خلال الأشهر الأخيرة إلى التمييز بشكل كامل بين المواجهات عند السياج الحدودي المحيط بالقطاع وبين استمرار المساعدات الإنسانية.

وكان ليبرمان هدد أمس، بوقف إدخال المحروقات إلى قطاع غزة، قائلًا في تغريدة على تويتر إنه “طالما أن المظاهرات في غزة لم تتوقف تمامًا، بما في ذلك إطلاق البالونات الحارقة وإشعال الإطارات أمام المستوطنات الإسرائيلية، فلن يتم تجديد إمدادت الوقود والغاز إلى قطاع غزة”.

أخبار متعلقة

رأيك