جاري التحميل

تحذر صحة غزة من اللون الأسود حول البصل المنتشر في السوق “سام”

abu karem     18 أكتوبر,2018         لا تعليق

أصدرت وزارة الصحة في قطاع غزة اليوم الخميس، بياناً توضيحياً حلو اللون الأسود في البصل المنتشر في الأسواق، والذي استورد حديثاً من مصر قبل ما يقارب الشهر.

وأوضح قسم التفتيش الصحي ومراقبة الأغذية في الطب الوقائي بوزارة الصحة، أنه منذ اللحظة الأولى من وصول بعض الشكاوي طرفنا تفيد بوجود لون أسود بشكل واضح على منتج البصل المستورد حديثا من مصر منذ مايقارب الشهر و ذلك لتغطية الأسواق بسبب عدم وجود بصل محلي أو اسرائيلي في تلك الأيام.

وبين القسم أنه تم النزول إلى الميدان من قبل طاقم التفتيش الصحي للوقوف على حيثيات الموضوع من وقت دخوله عن طريق المعبر حتى يومنا هذا.

وأكد القسم أنه تم التواصل مع وزارة الزراعة الذين أكدوا بدورهم أن البصل دخل بشكل سليم إلى قطاع غزة والتغيرات ظهرت عليه حديثاً بسبب سوء التخزين وارتفاع نسبة الرطوبة، كما تم التواصل مع مختبر الصحة العامة لمعرفة هل هناك امكانية عمل هذا الفحص، فأكدوا أنه سيتم عمل الفحص ولكن يحتاج إلى 5 أيام على الأقل.

ولفت القسم في بيانه، أنه نظرا لأن فترة الخمسة أيام تعتبر كبيرة قاموا عبر صفحتهم نشر بعض المعلومات العلمية وبعض الأبحاث الحديثة من باب وضع المواطنين في طبيعة هذا اللون الأسود والتي أثبتت الدراسات أنه عبارة عن فطر.

وبين القسم في بيانه، أنه تواصلت معه عدة جهات إعلامية خلال هذه الفترة وأكدوا لهم أنه لن يكون أي إجراء ميداني من قبل طواقم التفتيش في جميع الوزارات إلا بعد صدور نتائج الفحص المخبري.

وأوضح، أن النتائج المخبرية أصدرت اليوم وأكدت صحة المعلومات العلمية التي نشرها سابقاً والتي تفيد أن هذا اللون الأسود سببه فطر الأسبرجيلس نايجر وهو من الفطريات المنتجة للسموم ولكنها تكون خارجية، حيث تكون غالبا أسفل الطبقة السطحية من البصلة ولا تكون داخلية.

ونوه القسم إلى أنه تم التواصل مباشرة مع الجهات المعنية في وزارة الزراعة والاقتصاد والحكم المحلي.

وفيما يخص القرار العلمي بشأن الموضوع، بين القسم أن اللون الأسود يمثل جراثيم الفطر Aspergillus niger وهذه تكون غالباً سطحية أسفل الطبقة السطحية من البصلة وأن مجرد إزالتها بما عليها من مسحوق أسود وغسل باقي البصلة ستكون باقي البصلة صالحة للإستهلاك الآدمي وحتى لو أصاب الفطر البصلة فإن إصابته تكون محدودة حيث يكون الفطر المسبب للعفن محصوراً في حدود المنطقة المتأثرة هو والسموم التي أفرزها وقد أثبتت البحوث أن إنتشار هذه السموم خارج المنطقة المصابة يكون محدود للغاية بما لايعدوا أكثر من عدة مليمترات وعليه فإن إزالة المنطقة المتعفنة بقليل من الأنسجة السليمة بما لا يتعدي نصف سنتيمتر (0.5cm) بعد الحدود المرئية من العفن يكفي لإزالة النسيج المتعفن ومعه معظم ما أفرزه الفطر من سموم تاركاً باقي البصلة سليمة وصالحة للإستهلاك تماماً..

أمام القرار الميداني، هو أن يتم نزول طواقم التفتيش الصحي في كافة الوزارات المعنية إلى الأسواق، ففي حال كان اللون الأسود موجود فقط على سطح البصلة بشكل بسيط فعليه يجب توعية البائع والمستهلك بطريقة التعامل معه وفق المعلومات أعلاه..

أما إذا كان اللون الأسود منتشر بشكل كثيف على سطح وداخل البصلة يجب إتلاف الصنف مباشرة..

أخبار متعلقة

رأيك