جاري التحميل

بعد 57 يوماً من الإضراب.. الأسير عدنان يقرر الامتناع عن شرب الماء

abu karem     28 أكتوبر,2018         لا تعليق

أفادت مصادر محلية أن القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الأسير خضر عدنان قرر تصعيد إضرابه عن الطعام في سجون الاحتلال بالامتناع عن شرب الماء اعتباراً من اليوم الأحد حتى نيل حريته.

يُشار إلى أن الأسير عدنان يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ57 على التوالي رفضاً لاعتقاله التعسفي غير المشروع من قبل قوات الاحتلال.

ويواجه الأسير عدنان ظروفا صحية خطيرة، مع رفضه لتناول المدعمات، وإجراء الفحوص الطبية، حيث بدأت تظهر عليه علامات خطيرة، كتقيؤ الدم.

وكان والد الشيخ خضر، الحاج عدنان موسى، الذي زار ابنه الأسير يوم الاثنين الماضي، قال: “إن خضر يعاني من وضع صحي سيء للغاية، حيث فقد نصف وزنه بسبب الإضراب عن الطعام، ويجد صعوبة في السماع، ولا يستطيع الرؤية بعينه اليسرى بسبب تعرضه للضرب والتعذيب في معتقل الجلمة.

وأضاف: قاموا بإحضار خضر إلى المحكمة بسيارة الترحيلات، يجلس على كرسي متحرك مكبل اليدين والرجلين، وبدون أن يرافقه ممثلون عن الصليب الأحمر ولا طبيب متخصص، وعندما حضرت القاضية، رفض الوقوف لها، فزجره أحد السجّانين ليجبره على الوقوف، لكنه أصر على الرفض”.

وفي ذات السياق هاتف الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الأخ زياد النخالة عائلة الشيخ خضر عدنان للاطمئنان على صحة الأسير عدنان.

وقال النخالة خلال الاتصال مع العائلة:” “نحن جميعا نفتخر بكم، أنتم قادة هذه المشروع، منكم نأخذ المعنويات، أنتم ترفعون راية المقاومة”.

كما أشاد بنضال الشيخ خضر عدنان قائلا: “كما غزة تفتح جبهة قتال ويسقط جرحى وشهد، أيضا القائد خضر عدنان يفتح جبهة واسعة في الضفة الغربية وحيدا وحيدا”. وخلال حديثه أكد على استمرار متابعة قضيته حتى تحقيق النصر.

بدوره قدَّم والد الشيخ خضر عدنان الشكر للأمين العام، داعيا الله عز وجل أن يعينه على حمل الأمانة، وأن يكون موعدهم خطاب النصر للشيخ خضر عدنان في القريب العاجل.

أخبار متعلقة

رأيك