جاري التحميل

محيسن: هذا هو المطلوب لإنجاح جهود المصالحة الحالية في القاهرة!

abu karem     25 نوفمبر,2018         لا تعليق

شارك العشرات من أولياء الأمور بمنطقة غرب خانيونس التعليمية للمطالبة بتشكيل المجلس المدرسية عبر الانتخابات وليس التعيين، وذلك صباح اليوم السبت الموافق 24/11/2018م، أمام مكتب مدير المنطقة د. ابراهيم عواد.

وأكد المتحدث باسم  حشد أولياء أمور الطلبة بمدارس وكالة الغوث الدولية بمنطقة غرب خانيونس أ. أحمد أبو حطب على  أن المجتمع المحلي يثنى على السياسة التربوية المتبعة في مدارس الاونروا  والتي تعمل على تنشئة جيل قادر على ممارسة حقوقه كافة وأداء كامل واجباته ويتم تدريب أبنائنا على ممارسة الديمقراطية وتقبل نتائجها من خلال إجراء انتخابات البرلمانات الطلابية في مدارسهم إلا أننا نحن أولياء أمور هؤلاء الطلاب قد حرمنا من حقنا في اختيار من يمثلنا في المجالس المدرسية حيث يقوم مدراء المدارس بتعيين هذه المجالس دون احترام لإرادتنا وحقنا في اختيار من يمثلنا في مجالس مدرسية تضطلع بأهمية كبيرة لدى المجتمع المحلي باعتبارها حلقة الوصل بين مجتمعنا المحلي ومدارس أبنائنا الطلاب للاعتناء وتقديم أفضل الخدمات التعليمية لهم .

وأكد أ. أبو حطب أن ما يحدث من اختيار ممثلين أولياء الأمور في المدارس يتم حسب مزاج وأهواء مدير المدرسة وليس بطريقة انتخابية، و أن اختيار ممثلين المجالس غالبا ما يتم بعيدا عن مصالح الطلاب ودون مراعاة للحيادية التي تنادي بها الاونروا.، وان هناك ممثلين لأولياء الأمور في المدارس يحتكرون تمثيل أولياء الأمور لسنوات عدة دون مراعاة لمبدأ تكافؤ الفرص لذوي الخبرة من أولياء الأمور، وإننا في   المجتمع المحلي وأولياء الأمور طالبنا مرارا بضرورة إجراء اختيار أولياء الأمور والمجتمع المحلي ممثليهم في مجالس مدارس وكالة الغوث بطرق ديمقراطية لكن دون جدوى.

وأكد أ. أحمد أبو حطب في كلمته نيابة عن أولياء الأمور والمجتمع المحلي على حدوث سلبيات كثيرة لما سبق أدى إلى:

1-وجود فجوة كبيرة بين المجتمع المحلي والمدرسة الأمر الذي يهدد علاقة الشراكة مع المجتمع المحلي وتسبب في حالات الاعتداء المتكرر على المدارس.

2-الإحباط الشديد وانعدام الثقة لدى المجتمع من تعمد تجاهلهم في اختيار ممثليهم.

وأكد أ. أبو حطب في نهاية حديثة على رفض هذه السياسة وان هذه المجالس لا تمثل المجتمع المحلي وأولياء الأمور ونطالبكم الآن بالوقوف أمام مسئولياتكم وإعادة تشكيل هذه المجالس بالطرق الديمقراطية والتي يقبل بها أولياء الأمور والمجتمع المحلي في ختام الوقفة المطلبية تم تسليم كتاب رسمي بذلك لمدير منطقة غرب خانيونس التعليمية د.ابراهيم عواد.

فيما شارك في الوقفة المطلبية العشرات من أولياء الأمور والطلبة وفعاليات المجتمع المحلي.

أخبار متعلقة

رأيك