جاري التحميل

فيسبوك يتدخل.. كتابات عنصرية لنجل نتنياهو ضد المسلمين

abu karem     17 ديسمبر,2018         لا تعليق

في الوقت الذي تشهد فيه أوروبا مطالب برلمانية باعتبار الإسلاموفوبيا عنصرية، فقد أطلق يائير نجل رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، كتابات معادية للمسلمين، تعزز الكراهية ضدهم.

ويعد نجل نتنياهو مثيرا للجدل باستمرار، لا سيما مع كتابته عبارات معادية وعنصرية للمسلمين والفلسطينيين، ومن يدعم القضية الفلسطينية في العالم، ومعروف بنشره عبارات مسيئة وبذيئة في بعض الأحيان.

ونشر يائير منشورا عنصريا ضد المسلمين على “فيسبوك”، إذ كتب وفق ما أكدته صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية: “لن يكون هناك سلام هنا حتى:

1. يغادر جميع اليهود أرض إسرائيل.

2. يغادر جميع المسلمين أرض إسرائيل.

أنا أفضل الخيار الثاني.”

وكتب في منشور آخر: “هل تعلمون أين لا تحدث هجمات؟ في آيسلندا واليابان، وللمصادفة لا يوجد هناك مسلمون”.

وحصلت منشورات نجل نتنياهو العنصرية منذ الخميس الماضي، على ردود فعل واسعة بين الإسرائيليين الذين رحبوا بما كتب، وتعد هذه المرة الثانية خلال أسبوع التي ينشر فيها يائير تعليقا مثيرا للجدل على الإنترنت.

فيوم الاثنين الماضي، نشر على “فيسبوك” أن الصحافة، فضلا عن المنظمات غير الحكومية والسياسيين اليساريين، “خونة”، ما أحرج والده، الذي رفض التعليق على الأمر.

وذكر يائير نتنياهو النجل الأكبر لنتنياهو، الأحد، أن موقع “فيسبوك” حظر صفحته مدة 24 ساعة، بسبب نشره عبارات معادية للمسلمين، ووصف يائير الشبكة الاجتماعية الأكبر في العالم بأنها “ديكتاتورية“.

يشار إلى أن يائير البالغ من العمر 27 عاما، لطالما تسبب بهجمات ضد نتنياهو من معارضيه، لأنه يعيش في مقر رئاسة الوزراء دون أي منصب رسمي، ويستفيد من خدمة حارس شخصي وسائق وغيرها من الامتيازات.

يأتي ذلك في الوقت الذي شهدت فيه المملكة المتحدة تحركا هو الأول من نوعه، إذ قدم 53 عضوا في مجلس العموم البريطاني، الأحد، طلبا لإعادة تعريف الإسلاموفوبيا، باعتبارها “نوعا من العنصرية“.

وقال البرلمانيون إن عدم وجود تعريف للتمييز، الذي يتعرض له المسلمون في البلاد، يؤدي إلى عدم الإبلاغ عن جرائم الكراهية وعدم مناقشتها.

أخبار متعلقة

رأيك