جاري التحميل

الحية: المدخل لمواجهة التحديات يكمن في التوجه لتشكيل حكومة وحدة وطنية

abu karem     20 ديسمبر,2018         لا تعليق

جدد عضو المكتب السياسي لحركة “حماس” خليل الحية، التأكيد على ضرورة إنجاز المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام، خلال لقائه اليوم بنخبة من الكتّاب والصحفيين الفلسطينيين.

واستعرض الحية خلال اللقاء، جهود حركته والتسهيلات التي وصفها بـ الكبيرة التي قدمتها في سبيل المصالحة.

وقال إن المدخل الطبيعي لمواجهة خطر التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية هو التوجه إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، وإجراء الانتخابات بعد ثلاثة أشهر.

وأضاف:” أننا بدون إعادة ترتيب البيت الفلسطيني والوصول إلى قيادة واحدة لمنظمة التحرير تجمع أطياف الشعب الفلسطيني كافة سنبقى ضعفاء، وستبقى حالة الانقسام تهدد قضيتنا”.

واعتقد أن هناك فرصة للوصول إلى الوحدة الوطنية إذا صدقت النوايا، مشيرًا إلى أن ذلك بحاجة إلى ضغوط كبيرة ومتعددة.

كما استعرض الحية في بداية اللقاء أبرز التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، وعلى رأسها قضية القدس، وقضية اللاجئين، والاستيطان، واستمرار الانقسام، خاصة مع استمرار الانحياز الأمريكي للاحتلال، وحالة الضعف والتطبيع العربي.

ودعا نائب رئيس حركة حماس في غزة، الإعلام الفلسطيني والعربي إلى رفض التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي بالصوت العالي، وإظهار مساوئه على القضية الفلسطينية والعالم العربي والإسلامي.

وحث الصحفيين والكتاب الفلسطينيين على التركيز على العمل الوحدوي، والتأكيد على ضرورة إنجاز المصالحة وإنهاء الانقسام.

وطالب الحية برفض كل محاولات توطين اللاجئين الفلسطينيين في الخارج، داعيًا إلى الكشف عن هذه المحاولات وإبراز خطورة هذه القضية على حقوق شعبنا.

أخبار متعلقة

رأيك