جاري التحميل

الآلاف يفشلون شروط الشرطة الاسرائيلية بدفن الشهيد أبو القيعان

abu karem     20 يناير,2017         لا تعليق

القدس / أفشل آلاف من أهالي النقب محاولات الشرطة الاسرائيلية، مساء أمس الخميس، دفن الشهيد يعقوب أبو القيعان بساعات الليل بجنازة مقتصرة على عدة أفراد من عائلته، التي تمارس عليها ضغوطات من قبل السلطات الصهيونية التي تشترط تسليم الجثمان بدفنه ليلاً ودون مشاركة جماهيرية.

واستنفرت الشرطة قواتها وانتشرت بالقرب من مقبرة السقاطي، حيث كانت ستسلم جثمان الشهيد أبو القيعان لعائلته ودفنه بشروطها، الأمر الذي رفضته العائلة، ما أجبر الشرطة على التراجع واحتجاز جثمان الشهيد في محطة شرطة “شوكت”.

وكشف رئيس اللجنة المحلية لقرية أم الحيران، رائد أبو القيعان، لـ ‘عرب 48’ النقاب على أن “الشرطة الإسرائيليّة اشترطت أن يُدفن الشهيد  أبو القيعان (47 عاما)، عند منتصف الليل، على أن تقتصر الجنازة على أفراد عائلته، وألا يتعدى عدد المشاركين من أفراد العائلة أصابع اليد”، مؤكداً بأن “العائلة رفضت شروط الشرطة، وعليه لن تكون جنازة الليلة، حيث تصر العائلة على دفن ابنها بجنازة تليق بالشهداء”.

وأكد النائب طلب أبو عرار أنه “لن تكون هذه الليلة جنازة للشهيد أبو القيعان، ولن يقبل الأهل شروط الشرطة”.

ودعا أبو عرار لعدم تداول الإشاعات لأنها تضر بالعدد الذي سيشارك في الجنازة، وعلى الجميع أخذ المعلومات من ذوي الشهيد.

ونفى رئيس اللجنة المحلية في قرية أم الحيران، رائد أبو القيعان، المعلومات التي تم تناقلها حول تسلم العائلة جثمان ابنها الشهيد في مسجد بقرية حورة والموافقة على دفنه عند منتصف الليل بجنازة مقتصرة على أفراد العائلة.

أخبار متعلقة

رأيك