جاري التحميل

غزة: فشل موسم العُمرة للعام الثالث على التوالي

abu karem     20 مايو,2017         لا تعليق

أعلن اتحاد شركات الحج والعمرة في قطاع غزة، فشل موسم العُمرة لهذا العام، بسبب عدم وجود موافقة مصرية على فتح معبر رفح للمعتمرين، وذلك للعالم الثالث على التوالي.

وقال رئيس الاتحاد، عوض أبو مذكور: “كان من المتأمل أن تأتي الموافقات المصرية، قبل 20 شعبان (17 أيار/ مايو الجاري) وهو آخر موعد لاستلامها، من أجل بدء التسجيل والتحضير والحجز ووضع تأشيرات السفر؛ إلا أن هذه الموافقة لم تصل حتى الآن، ما يعني فشل الموسم للعام الثالث على التوالي”.

وأضاف: “حتى ولو جاءت الموافقة المصرية بفتح المعبر لسفر المعتمرين لا فائدة منه، كون أن وقت اتمام إجراءات سفر معتمري غزة لن يكفي”.

وأوضح أبو مذكور، إلى أن استمرار توقف مواسم العمرة، كبدهم خسائر كبيرة لا سيما وأن الشركات تدفع سنويا مبالغ كبيرة للحجز والمتابعة مع الشركات السعودية، إضافة إلى عدم مقدرتهم دفع تكاليف فتح مكابهم ودفع رواتب الموظفين لديهم.

وأشار إلى أن هناك العديد من الشركات ستغلق أبوابها وستسرح العاملين فيها بعد توقف موسم العمرة للسنة الثالثة على التوالي، مبينا أن الاستفادة من موسم الحج محدودة جدا وتذهب مقابل خدمات يقدمونها لحجاج بيت الله الحرام، حيث أنها تأخذ على كل حاج 70 دينار أردني (100 دولار).

وأكد على أنه  كان يخرج من قطاع غزة 14 ألف معتمر سنويا، وأنه منذ ثلاث سنوات لم يخرج معتمر واحد.

ودعا رئيس اتحاد شركات الحج والعمرة في غزة وزارة الأوقاف والسلطة الفلسطينية بذل جهود مضاعفة مع السلطات المصرية من أجل أخذ موافقة مصرية على استئناف رحلات العُمرة للعام الهجري الجديد 1439 والتي من المقرر أن تكون في تشرين ثاني/ نوفمبر القادم.

وتواصل السلطات المصرية إغلاق معبر رفح منذ صيف 2013 بشكل كامل، حيث أنه فتح عدة أيام منذ ذلك الحين بشكل استثنائي لسفر المرضى والطلاب والحالات الإنسانية، في حين أن هناك حوالي 20 ألف فلسطيني هم بحاجة للسفر جلهم من المرضى والطلاب.

أخبار متعلقة

رأيك