جاري التحميل

مقتل 14 شرطياً في هجمات لطالبان بأفغانستان

المؤسسة الفلسطينية للإعلام     22 مايو,2018         لا تعليق

أعلن مسؤولون أفغان، اليوم الثلاثاء، مقتل 14 عنصرًا أمنيًا وإصابة 12 آخرين، في أحدث موجة هجمات شنتها حركة طالبان في ولاية “غزنة” شرقي البلاد.

وقال حسن رضا اليوسفي، عضو مجلس الولاية، إن 7 ضباط قتلوا في هجوم استهدف نقاط تفتيش بمنطقة “ديه ياك”، بينهم قائد الشرطة فايز الله طوفان، وقائد الاحتياط حاجي بركات.

وأضاف اليوسفي أن 7 عناصر أمن آخرين، قتلوا في هجمات أخرى استهدفت منطقة “جاجاتو”.

وبدأت الهجمات مساء أمس الإثنين واستمرت حتى اليوم في عدة مناطق، منها “ديه ياك” و”جاغاتو” و”أجرستان”، بحسب عارف نوري، المتحدث باسم حاكم الولاية.

وأضاف نوري، أن 12 عنصراً آخرين على الأقل من قوات الأمن، أصيبوا في الهجمات التي وقعت في منطقتي “ديه ياك” و”جاغاتو”.

وأشار أن القتال ما يزال جارياً، وتم إرسال تعزيزات من عاصمة الولاية إلى المنطقة.

وفي السياق نفسه، قالت لطيفة أكبري، رئيسة مجلس محافظة غزنة، إن مقاتلي طالبان اقتحموا عدة نقاط تفتيش في “ديه ياك” و”جاغاتو”، ما أدى إلى اشتباكات عنيفة.

من جهته، أعلن المتحدث باسم “طالبان” ذبيح الله مجاهد، مسؤولية الحركة عن الهجمات في بيان تداولته وسائل الإعلام.

وتحدث “مجاهد” في البيان، عن أن مقاتلي الحركة استولوا على مقر منطقة “جاجاتو”، بالإضافة إلى العديد من نقاط التفتيش التابعة للشرطة في “ديه ياك”.

فيما لم تؤكد السلطات الأفغانية صحة ما ذكره متحدث طالبان بهذا الخصوص.

أخبار متعلقة

رأيك